صحيفة الصباح الرسمية: جلسة البرلمان اليوم قد تبحث استقالة رئيس الوزراء العراقي

صحيفة الصباح الرسمية: جلسة البرلمان اليوم قد تبحث استقالة رئيس الوزراء العراقي

قالت جريدة الصباح العراقية الرسمية، الخميس (31 تشرين الأول 2019)، إن جلسة البرلمان اليوم قد تخصص لبحث استقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي من منصبه، مشيرة إلى أن مفاوضات تجري بين تحالفي سائرون والفتح بهذا الشأن.

ونقلت الصحيفة عن مصدر قال لها إن "جلسة البرلمان اليوم الخميس قد تخصص لقبول استقالة الحكومة"، مبيناً أن "المفاوضات بين كتلتي "الفتح"، وسائرون"، تجري بهذا الشأن".

من جهته قال النائب عن كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني ديار برواري، إنه من المحتمل أن تشهد الجلسة عرض استقالة الحكومة لان هناك مفاوضات بين كتلة الفتح وسائرون.

وذكر برواري للصحيفة، أن "الضغط الجماهيري على الحكومة يحتم تقديم استقالتها وهذا مرهون بالمفاوضات الجارية في الاروقة السياسية".

وأضاف أن "قيادات كتلتي الفتح وسائرون تتفاوض لحسم مصير الحكومة".

وكان النائب عن تحالف "سائرون"، جمال الفاخر، قد دعا الاربعاء (30 تشرين الاول 2019)، رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، الى تقديم استقالته والرحيل مع حكومته التي فشلت في خدمة الشعب العراقي، على حد تعبيره.